أم رب المجد يسوع تقع في زنا المحارم

أم رب المجد يسوع تقع في زنا المحارم

لوقا 3
23 و لما ابتدا يسوع كان له نحو ثلاثين سنة و هو على ما كان يظن ابن يوسف بن هالي

سألنا : كيف يُصبح يوسف النجار ابن هالي علماً بأن يوسف النجار هو ابن يعقوب من زوجته الأولى ؟

قالت الكنيسة بأن في الشريعة إن مات رجل بلا أولاد تتزوَّج امرأته ولِيَّها ، ويكون الولد الأول منسوبًا للميِّت حسب الشريعة. .. انتهى الكلام

بذلك يوسف النجار هو اخو مريم شرعاً ورغم انها من المحارم إلا أنه تزوجها لتقع أم يسوع في زنا المحارم .. فإن كانت أم رب المجد يسوع تزوجت من أخيها الشرعي فما المانع من أن يتزوج المسيحي من أخته ، فهل تؤمن الكنيسة بامرأة اشرف من ام يسوع ؟

هذا ما جاء في الأناجيل حول المسيح وامه عليهما السلام .

 

.

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: