الرب يظن وغير متأكد

الرب يظن وغير متأكد

– ونظرَ يهوه (يسوع) إلى كُلِّ ما صنَعَهُ، فرأَى أنَّهُ حَسَنٌ جدُا (تكوين 1:30) .. صيغة النص تكشف ان يهوه عمل أعمال وما كان يظن انها ستكون حسنة لذلك نظر لما صنعه فرأه حسن في نظره هو .. ولكن هل ما صنعه حسن علماً بأن ما جاء سفر تكوين مخالف للعلم القطعي تماماً .

%d مدونون معجبون بهذه: