القتل لكل من أكل خميرة

القتل لكل من أكل خميرة

يهوه (يسوع) قرر الحكم بالموت على كل من اكل خميرة أو إن وجد في بيته خميرة في عيد الفصح {خروج 12(15،19)}.

خروج 12
15: ((وتأكلون الخبز الفطير سبعة أيام. في اليوم الأول تخرجون الخمير من منازلكم، فكل من أكل خميرا من اليوم الأول إلى السابع أقطعه من بني إسرائيل.-16: وتقيمون في اليوم الأول احتفالا مقدسا، وفي اليوم السابع احتفالا مقدسا. وفي هذين اليومين لا تعملون عملا إلا من أجل تهيئة الطعام لكل واحد منكم. 17: حافظوا على عيد الفطير، لأني في هذا اليوم ذاته أخرجتكم جميعا من أرض مصر. حافظوا عليه فريضة لكم مدى أجيالكم. 18: كلوا فطيرا من عشية اليوم الرابع عشر إلى عشية اليوم الحادي والعشرين من الشهر الأول. 19: ولا يكن خمير في بيوتكم سبعة أيام، فكل من أكل خميرا أقطعه من بني إسرائيل، دخيلا كان أم أصيلا…))

تجاهلت الكنيسة قول الرب حين قال : حافظوا عليه فريضة لكم مدى أجيالكم فقالوا : – ظل الفصح شريعة ثابتة لليهود حتى أتى المسيح المرموز إليه فبطل الرمز وحل سر الإفخارستا .

فطالما أن هناك نية لإبطال تشريع فلماذا أكد وطالب بحفظ هذه الفريضة مدى الحياة (مدى الحياة)؟

إن القول بإبطال فريضة لحلول فريضة اخرى اسمه في اللغة الناسخ والمنسوخ .

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: