النساء تعاقب الرجال بالبصق

النساء تعاقب الرجال بالبصق

التثنية 25
5 إذا سكن إخوة معا ومات واحد منهم وليس له ابن ، فلا تصر امرأة الميت إلى خارج لرجل أجنبي . أخو زوجها يدخل عليها ويتخذها لنفسه زوجة ، ويقوم لها بواجب أخي الزوج 6 والبكر الذي تلده يقوم باسم أخيه الميت ، لئلا يمحى اسمه من إسرائيل 7 وإن لم يرض الرجل أن يأخذ امرأة أخيه ، تصعد امرأة أخيه إلى الباب إلى الشيوخ وتقول : قد أبى أخو زوجي أن يقيم لأخيه اسما في إسرائيل . لم يشأ أن يقوم لي بواجب أخي الزوج 8 فيدعوه شيوخ مدينته ويتكلمون معه . فإن أصر وقال : لا أرضى أن أتخذها 9 تتقدم امرأة أخيه إليه أمام أعين الشيوخ ، وتخلع نعله من رجله ، وتبصق في وجهه ، وتصرح وتقول : هكذا يفعل بالرجل الذي لا يبني بيت أخيه

الأخ ملزم بأن يتزوج امرأة اخيه المتوفي وينجب منها ولد ليحمل اسم الزوج الأول المتوفي ومن رفض ذلك لزم على امرأة أخيه بأن تبصق على وجهه أمام الناس .

العجيب أن هذا التشريع كان موجودا في زمن يهوذا حين زنا بكنته ثامار ، وقد إدعى رجال الدين المسيحي بأن هذا الزمان لم يكن هناك ناموس .. ولكننا اكتشفنا بأن نفس التشريع الذي أقر به يهوذا اقتبسه رب العهد القديم منه ! …….. فمن أين يستمد رب العهد القديم تشريعاته ؟

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: