بولس شاذ جنسياً

بولس شاذ جنسياً 

.

.

اع-16-1 ثم وصل إلى دربة ولسترة وإذا تلميذ كان هناك اسمه تيموثاوس ابن امرأة يهودية مؤمنة ولكن أباه يوناني 2: وكان مشهودا له من الإخوة الذين في لسترة وإيقونية.3: فأراد بولس أن يخرج هذا معه فأخذه وختنه من أجل اليهود الذين في تلك الأماكن لأن الجميع كانوا يعرفون أباه أنه يوناني.

نحن لا نعترض على الختان كتشريع ولكن ليس من مهام بولس أن يختن الناس .. ولماذا اختص بولس الشاب تيموثاوس ليختنه وكلنا نعلم ان بولس ليس له في الزواج فهو لم يتزوج منذ أن كان يهودي إلى أن مات مصلوباً .

بولس أخذ تيموثاوس ليختنه بعيداً عن أعين الناس وكلنا نعلم أنه ما كان يختن طفل رضيع ، لأن تيموثاوس شاب بالغ في سن المراهقة قوي البنيان ، كما أن الختان يتطلب من بولس أن يمسك عضو تيموثاوس الذكري بطريق لطيفة تحسسه بالأمان وهذا في حد ذاته يُثير تيموثاوس جنسياً .
.
في بداية الأمر علينا أن نوضح كيف يتم الختان …إن القلفة التي تحيط برأس القضيب تشكل جوفاً ذو فتحة ضيقة يصعب تنظيفها، إذ تتجمع فيه مفرزات القضيب المختلفة بما فيها ما يفرزه سطح القلفة الداخلي من مادة بيضاء ثخينة تدعى “اللخن Smegma ” ،وبقايا البول والخلايا المتوسفة والتي تساعد على نمو الجراثيم المختلفة مؤدية إلى التهاب الحشفة، أو التهاب الحشفة والقلفة الحاد أو المزمن … ويلزم تنظيف هذا الجزء قبل ختانه وبالذات لكبار السن مثل الشاب تيموثاوس.

ختان الذكور هي استئصال أو إزالة قلفة القضيب (Foreskin) جلد مقدمة القضيب وهي الجلدة التي تقطع والتي تغطي الحشفة عادة، وختان الرجل هو الحرف المستدير على أسفل الحشفة .

قبل الختان ينظف بولس المنطقة التناسلية لتيموثاوس بعناية بما يحتويها من القضيب والحشفة والقلفة .. ثم بعد ذلك يتم شق القلفة التي تغطي الحشفة ثم بعد ذلك يتم استأصال القلفة بواسطة السكين مع الأخذ في الأعتبار حماية القضيب نفسه من أن تطوله السكين… فذوي الخبرة يعلمون بأنه يستخدم أصابع الإبهام والسبابة لهذا الغرض .. ثم بعد ذلك وكما أشارنا سابقاً أن ختان الشباب في سن البلوغ ينتج عنه نزيف غزير .. لذلك يحتاج بولس لشفط الدم الملوث من جهة البتر ووقف هذا النزيف الغزير وهذا الأمر يحتاج لنقطتان :-

1) شفط الدم من قضيب تيموثاوس بأن يضع بولس قضيب تيموثاوس في فمه لشفط هذا الدم

2) ان يستخدام بولس يده لإخراج هذا الدم الفاسد وكأنه يحلب بقرة .

لهذا وبنص واضح نجد أن ختان بولس لتيموثاوس يضطره لوضع قضيبه في فمه لشفط الدم الفاسد… وهذا بالتأكيد يُشير لرغبة بولس للجنس المثيلي فكونه وضع القضيب في فمه أو استخدم يده لإخراج الدم على طريقة الإستنماء فلا فارق بين الاثنين لأن الاثنين أوسخ من بعض .

ما كان تيموثاوس يحتاج للختان فهو من أب يوناني وام يهودية ولو سأله أحد بأنه مختون من عدمه لا يحتاج لخلع ملابسه لتتأكد الناس من ذلك .. وليس مبرر ختانه لكون امه كانت يهودية لأن تيموثاوس قبل ظهور بولس كانت اليهود يعلمون بان امه كانت يهودية وكان على عقيدة أبيه اليوناني الوثني الذي رفض ختان أبنه ولم يطبق عليه اليهود قانون الرجم لأنهم كان يعلمون أنه ليس على كل من كانت امه يهودية أن يختتن بل يختتن من كان ابوه يهودي فقط.

السؤال : منذ متى كانت اليهود تزوج بناتهم لغير اليهود في تلك العصور القديمة ؟.

حاولت الكنيسة تبرير هذا العمل الشاذ الذي وضع بولس في موضع الشبهات بان بولس اختتن تيموثاوس لأن سيكرز لليهود ، وهذا بالطبع مبرر تافه لأنه كان من الأفضل أن يكرز تيموثاوس لليونانيين لكون أبيه يوناني ويوظف شخص اخر يهودي الأب والأم ليكرز لليهود .

لا شك أن جميع الناس رفضت الإيمان بما جاء به بولس لعدم خضوعهم لطقس الختان بهذا الشكل المقذذ الذي قام به بولس مع تيموثاوس لذلك لم يجد بولس حل إلا أنه منع ختان لغير اليهود بمجمع أورشليم … وكأنه جاب الذئب من ذيله لأن الطبيعي أن بولس ليس له حكم على اليهود ، كما أن اليهود تختتن فور الولادة بثمانية ايام طبقاً للشريعة … اما تيموثاوس فهو من أصل يوناني وأبوه يوناني وكان يعتنق ديانة أبيه .

.
وبعدها تنصل بولس من الختان تماما وأعلن بأن الختان ليس له علاقة بالخلاص (1كور7:19) فأصبح لا جدوى من الختان .. فلماذا اختتن تيموثاوس إذن ؟ وهل كسب بولس اليهود بختان تيموثاوس ؟ أبداً لم يكسبهم بل طردوه.

إذن كل ما فعله بولس مع تيموثاوس ليس له هدف إلا الشذوذ الجنسي .

.

ليس بولس هو الشاذ جنسياً فقط بل واضح أن كل تلاميذ ورسل يسوع شواذ جنسياً

.

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: