تزوج امرأة أخيك الأرملة

تزوج امرأة أخيك الأرملة

اللاويين 20
21 واذا اخذ رجل امرأة اخيه فذلك نجاسة. قد كشف عورة اخيه. يكونان عقيمين.

التثنية 25
5 اذا سكن اخوة معا ومات واحد منهم وليس له ابن فلا تصر امرأة الميت الى خارج لرجل اجنبي. اخو زوجها يدخل عليها ويتخذها لنفسه زوجة ويقوم لها بواجب اخي الزوج.

في سفر اللاويين نجد بأنه على الرجل لا يتزوج امرأة أخيه لأن ذلك نجاسة وقذارة وبذلك كشف عورة اخي … ولكن سفر التثنية نسخ تشريع سفر اللاويين وسمح للرجل بأن يتزوج امرأة أخيه وأن ينجب منها أطفال ولكن هؤلاء الأطفال يُنسبوا باسم اخيه .

وقد يظن البعض بأن هذا التشريع ينطبق على الأرملة فقط …….. ولكننا نقول : إن ما جاء بسفر اللاويين هو كلام مطلق وغير محدد إن كانت أرملة أو مطلقة أو غير ذلك .

اللاويين 20
21 واذا اخذ رجل امرأة اخيه فذلك نجاسة. قد كشف عورة اخيه. يكونان عقيمين

سفر اللاويين يدعي بأن الزوجين لن ينجبوا اطفال وسيصيبهم العقم … وهذا علمياً كلام باطل ، بل سينجبوا عشرات الأطفال دون اي مانع طبي . …….. . وسفر التثنية يناقض سفر اللاويين ويعلن بأن الرجل الذي سيأخذ امرأة أخية سينجب منها اطفال .

ولكن المشكلة الوحيدة التي تُأرق الزوجان هي إنجاب البنات لأن كتاب الكنيسة يشمئذ منها ويعتبر أن المرأة عاهرة وليس هناك امرأة صالحة في الكون ولو أتيت بألف إمرأة فلن تستخرج منهم إمرأة واحدة صالحة شريفة .

بوحي سفر الجامعة7: 28
بَين ألفِ رجلٍ وجدْتُ واحدًا صالِحًا ولم أجدِ اَمرأةً صالِحةً بَينَ ألفٍ

فهي بعادتها نجسة في كل الأحوال (اللاويين12) …… والرجل الذي لا يقترب النساء ينال الملكوت بدون أدنى شك

رؤيا يوحنا 14
4 هؤلاء هم الذين لم يتنجسوا مع النساء لانهم اطهار.هؤلاء هم الذين يتبعون الخروف حيثما ذهب.هؤلاء اشتروا من بين الناس باكورة للّه وللخروف

فتخيل معي مدى إحتقار المرأة في كتاب الكنيسة والمتاعب التي قد تؤثر على الرجال بسبب وجودها في الكون كمخلوق .

فكما نعلم جميعاً بأن المرأة تصبح نجسة 80 يوم بسبب ولادة طفلة (انثى) ، و40 يوم بسبب ولادة طفل (ذكر) …. أي أن ولادة طفلة (انثى) تعاقب المرأة 80 يوم لتصير فيهم نجسة ولا تمسك شيء مقدس أو تذهب إلى مكان مقدس (كنيسة أو دير) …. أي النجاسة في المولود الأنثى ضعف المولود الذكر .

يقول بولس

1كو 11:11
غير ان الرجل ليس من دون المراة ولا المرأة من دون الرجل في الرب

ولكن الناموس يؤكد بأن المرأة ممنوعة من الذهاب إلى الكنيسة لمدة 80 يوم علماً بأن الرجل من حقه الذهاب إلى الكنيسة كل يوم دون أي مانع يمنعه …………. فكيف يتساوا في الرب ؟

ولم يقف اضطهاد المرأة إلى هذا الحد بل المرأة التي تجد زوجها مُعرض للموت بسبب مشاجرة مع أخر وتدخلت لتنقذ زوجها ولمست (بدون قصد) يدها جزء حساس من جسد الخصم أو انها ضربت أو أصابة الخصم في أي مكان حساس للخصم لإنقاذ زوجها تُعرض للعقاب بقطع يدها حتى ولو اتهمها الخصم بالزور كنوع من انواع الأنتقام والتخلص منها ومن زوجها .

التثنية 25
11 اذا تخاصم رجلان بعضهما بعضا رجل واخوه وتقدمت امرأة احدهما لكي تخلّص رجلها من يد ضاربه ومدّت يدها وامسكت بعورته 12 فاقطع يدها ولا تشفق عينك

حتى الأسى والشفقة مرفوضان في مثل هذه الأحكام .

التثنية 25
5 اذا سكن اخوة معا ومات واحد منهم وليس له ابن فلا تصر امرأة الميت الى خارج لرجل اجنبي. اخو زوجها يدخل عليها ويتخذها لنفسه زوجة ويقوم لها بواجب اخي الزوج. 6 والبكر الذي تلده يقوم باسم اخيه الميت لئلا يمحى اسمه من اسرائيل .

تعالوا نفترض بأن الأخ الذي سيتزوج زوجة أخيه الأرملة كان رجل أرمل ولديه ابن (x) من زوجته الأولى ……. ولكون أنه أرمل بذلك يمكنه الزواج من زوجة أخيه الميت وينجب منها طفلة (أنثى y) ………. والمعلوم من الناموس أن هذه الطفلة تُنسب لأبيها الميت .

السؤال
من الناحية القانونية فهذه المولودة (y) هي ابنة عم الولد (x) ……. فهل يجوز للولد (x) أن يتزوج البنت (y) ؟

فإن كانت الإجابة : يجوز زواجهما
فالعلم والجينات NDA تؤكد بأن الولد أخو البنت وقد يتعرضا لإنجاب ذرية معوقه لتطابق الجينات وكل الأعراف والقوانين والتشريعات والأبحاث الطبية تمنع زواج الأخ من اخته .

ولو كانت الإجابة : لا يجوز زواجهما
فهذا يعني أن ناموس كتاب الكنيسة هو تخاريف ولا يواكب الأحداث البشرية وهو عبارة عن كلام على ورق وتطبيق ناموسه إهانة للبشرية وتعدي على حقوق الإنسان .

تعالوا ندقق ونحلل ما جاء بسفر اللاويين

اللاويين 20
21 واذا اخذ رجل امرأة اخيه فذلك نجاسة. قد كشف عورة اخيه.

من هذه الفقرة نصل بأن هذه الزيجة باطلة وتقع تحت مظلة الزنى لأنه لا يجوز لرجل أن يتزوج زوجة أخيه …… وبذلك أي مولود يولد يعتبر طفل غير شرعي وبذلك لا يجوز لهذا الطفل أن يُنسب للزوج الأول الميت ولا يرث من ثروته شيء ولا يحمل اسم العائلة .

فهل نجد في كتاب الكنيسة رد على هذين السؤالين :

لنفترض أن رجل تزوج من زوجة أخيه وانجبا طفل

1) إن كان المولود ولد ( وهو غير شرعي)……. فهل يجوز للأم أن تتزوج ابنها الغير شرعي ؟

2) أن كان المولود بنت (وهي غير شرعية)….. فهل يجوز للأب أن يتزوج ابنته الغير شرعية ؟

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: