حرق البشر وهم احياء

يسوع النعمة والمحبة يحرق البشر وهم احياء

العدد 16: 32
و فتحت الارض فاها و ابتلعتهم و بيوتهم و كل من كان لقورح مع كل الاموال 33 فنزلوا هم و كل ما كان لهم احياء الى الهاوية و انطبقت عليهم الارض فبادوا من بين الجماعة 34 و كل اسرائيل الذين حولهم هربوا من صوتهم لانهم قالوا لعل الارض تبتلعنا 35 و خرجت نار من عند الرب و اكلت المئتين و الخمسين رجلا الذين قربوا البخور

هل لمجرد انهم اجانب وليسوا من نسل هارون يُحرقوا ؟ وهل من العدل حرق الناس بالنار حتى يصبحوا رماد ؟ أين الرحمة والمحبة والنعمة التي تنادي بها الكنيسة ؟

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: