زنا برتبة تدبيسة

زنا برتبة تدبيسة

تث-22-28: إذا وجد رجل فتاة عذراء غير مخطوبة فأمسكها واضطجع معها فوجدا. 29: يعطي الرجل الذي اضطجع معها لأبي الفتاة خمسين من الفضة وتكون هي له زوجة من أجل أنه قد أذلها. لا يقدر أن يطلقها كل أيامه.

يعني بالبلدي كدا .. لو اشتهيت بنت حلوة وجميلة وحبيت تزني بها ستجد الناموس في صفك ، اخطفها وازني بها ولو أبوها عرف اديله خمسين قطعة فضة وارمي البنت لأبوها بلاش أقرف انت أخذت رغبتك وانتهى … ولكن لو أبوها صمم انك تتجوزها فلا مانع ولكن اعلم بأنه غير مسموح لك بتطليقها ، فارميها في البيت زي أي كرسي وهي تدبيسة والسلام .

فهل في هذه الحالة الطلاق لعلة الزنا الذي تحدث عنه يسوع يظل قائم ؟ سؤال يرد عليه كهنة الكنيسة .

هوا ناموس الرجم للزاني لا يُطبق في هذه الحالة ؟ أنا لم أقرئه من خلال هذه الفقرات (!) .. عجيبة

%d مدونون معجبون بهذه: