زنا مقنع

زنا مقنع

 

تكوين30:(1-4)

ولمَّا رأت راحيلُ أنَّها لم تَلِدْ ليعقوبَ غارتْ مِنْ أُختِها وقالت لِيعقوبَ: «أعطِني أولادًا، وإلاَ أموتُ!» فاَحتدَ يعقوبُ على راحيلَ وقالَ: «هل أنا مكانَ اللهِ؟ هوَ الذي حرَمَكِ ثمَرةَ البَطنِ». قالت: «هذِهِ جاريتي بِلْهةَ، أُدخل علَيها فتلِدَ على رُكبتَيَ، ويكونَ لي منها بَنونَ». فأعطت يعقوبَ جاريتَها بِلْهةَ زوجةً، فدخلَ علَيها.

ما هو السند الشرعي الذي يسمح ليعقوب بأن يمارس الجنس مع جارية زوجته ولا يطلق على هذه العلاقة بالزنا ؟

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: