سراري ونساء وقوة نكاح فولازية

.سراري ونساء وقوة نكاح فولازية

سفر صموئيل الثاني 5
13 و اخذ داود ايضا سراري و نساء من اورشليم بعد مجيئه من حبرون فولد ايضا لداود بنون و بنات

جاء في : تفسير انطونيوس فكري » تفسير العهد القديم » تفسير سفر صموئيل الثاني : ناثان من أسلاف المسيح فى لوقا ، وسليمان من أسلاف المسيح فى متى. ولاحظ عيوب كثرة النساء والسرارى والخلافات التى تنشأ عن هذا. وهل كثرة النساء تحمى الإنسان من الشهوة ، فها هو داود يشتهى بثشبع بعد ذلك. والأخوة لم يشعروا بأخوتهم فزنى الأخ بأخته.

داود فعل كل ذلك بمشيئة الرب {ثم عزله (شاول) و اقام لهم داود ملكا الذي شهد له ايضا اذ قال وجدت داود بن يسى رجلا حسب قلبي الذي سيصنع كل مشيئتي (أعمال الرسل 13:22)}.

ملحوظة : احب ان ألفت نظر القمص انطونيوس فكري أن سبب زنا أمنون بأخته ثامار ليس بسبب كثرة النساء وعدم شعور الأخوة باخواتهم بل لو رجع إلى {سفر صموئيل الثاني12: 11} سيجد أن الرب تعهد بنشر الدعارة بين اهل وأسرة داود ، كما انه لو رجع إلى {سفر صموئيل الثاني 13} سيجد أن أمنون كان يعلم تماماً أن ثامار الذي ضاجعها هي اخته بقوله : فقال امنون للملك دع ثامار اختي فتاتي و تصنع امامي كعكتين فاكل من يدها .

لاحظ معي أن القمص انطويوس فكري يعترض على كثرة النساء من ما تسبب في اختلافات حدثت في سلسلة نسب يسوع بالعهد الجديد ، ولكنه لم يفطن إلى أن كل أفعال داود المخزية كانت بمشيئة الرب (أعمال الرسل 13:22).

عيب أيها القمص أن تقع في خطأ مثل هذا ومسلم يعدل عليك ويثبت أنك تُفسير الكتاب المقدس بجهالة .

 

 

.

%d مدونون معجبون بهذه: