فتاة رائعة الجمال توانسه وتخدمه ليدفأ

فتاة رائعة الجمال توانسه وتخدمه ليدفأ

سفر الملوك الأول 1
و شاخ المَلِكُ داوُدُ وكبُرَ في السِّنِ. وكانوا يُكثِرونَ علَيهِ الأغطيةَ فلا يَدفَأُ . 2فقالَ لَه رِجالُ حاشيتِهِ: «دَعْنا نبحَثُ لِسَيِّدِنا المَلِكِ عَنْ فتاةٍ عذراءَ تَخدُمُهُ وتُؤانِسُهُ وبَينَ ذِراعَيهِ تنامُ فيَدْفَأُ». 3فبَحَثوا لَه عَنْ فتاةٍ جميلةٍ في جميعِ أرضِ إِسرائيلَ، فوَجدوا أبيشَج الشُّونَميَّةَ فجاؤوا بها إليهِ. 4وكانَتِ الفتاةُ رائِعةَ الجمالِ، فكانَت تُؤانِسُهُ وتَخدُمُهُ، لكنَّهُ لم ينَمْ معَها

بالطبع هو لم ينم معها لأنه شاخ لكن كان الغرض منها أن تخدمه وتوانسه ليدفأ .. وحدث .

داود فعل كل ذلك بمشيئة الرب (أعمال الرسل 13:22).

%d مدونون معجبون بهذه: