فدلق امعاءه الى الارض

سفر صموئيل الثاني 20: 10
و اما عماسا فلم يحترز من السيف الذي بيد يواب فضربه به في بطنه فدلق امعاءه الى الارض و لم يثن عليه فمات و اما يواب و ابيشاي اخوه فتبعا شبع بن بكري

الإعلانات
%d مدونون معجبون بهذه: