قتل وببجاحة

قتل وبجاحة

سفر الملوك الثاني 1
9فأرسَلَ المَلِكُ إليهِ قائدَ خمسينَ معَ رِجالِهِ، فصَعِدَ إليهِ وكانَ إيليَّا جالسًا على رأسِ الجبَلِ وقالَ لَه: «يا رَجلَ اللهِ، يقولُ لكَ المَلِكُ أنْ تَنزِلَ». 10فأجابَهُ إيليَّا: «إنْ كُنتُ أنا رَجلَ اللهِ، فلتَنزِلْ نارٌ مِنَ السَّماءِ وتأكُلْكَ أنتَ ورِجالَكَ الخمسينَ». فنَزَلَت نارٌ مِنَ السَّماءِ فأكَلَتْهُ هوَ ورِجالُهُ الخمسينَ.11ثُمَ عادَ المَلِكُ فأرسَلَ إليهِ قائدَ خمسينَ آخرَ معَ رِجالِهِ، فصَعِدَ إليهِ وقالَ لَه: يا رَجلَ اللهِ، هذا ما قالَ المَلِكُ: «إنْزِلْ عاجلاً». 12فأجابَهُ إيليَّا: «إنْ كُنتُ أنا رجلَ اللهِ، فلْتَنزِلْ نارٌ مِنَ السَّماءِ وتأكُلْكَ أنتَ ورِجالَكَ الخمسينَ». فنَزَلَت نارٌ مِنَ السَّماءِ فأكَلَتْهُ هوَ ورِجالُه الخمسينَ. 13ثُمَ عادَ المَلِكُ فأرسَلَ إليهِ قائدَ خمسينَ معَ رِجالِهِ، فصَعِدَ إليهِ قائدُ الخمسينَ الثَّالثُ فوَقعَ على رُكبَتَيهِ أمامَ إيليَّا وتضَرَّعَ إليهِ: «يا رجلَ اللهِ، تحَنَّنْ علَينا. ولتكُنْ حياتي وحياةُ عبيدِكَ هؤلاءِ الخمسينَ غاليةً في عينَيكَ. 14فالنَّارُ نزَلَت مِنَ السَّماءِ وأكلَتِ القائدَينِ الأوَّلَينِ ورِجالَهُما. والآنَ تحَنَّنْ عليَ ولتكُنْ حياتي غاليةً في عينَيكَ». 15فقالَ ملاكُ الرّبِّ لإيليَّا: «إنزِلْ معَهُ ولا تخفْ مِنهُ». فقامَ إيليَّا ونزَلَ معَهُ إلى المَلِكِ

فطالما أن رب البايبل يعرف انه ليس هناك خوف من نزول ايليا من الجبل فلماذا قتل 102 شخصاً ظلماً ؟

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: