قطعوا ايديهما و ارجلهما و علقوهما

قطعوا ايديهما و ارجلهما و علقوهما

سفر صموئيل الثاني 4: 12
و امر داود الغلمان فقتلوهما و قطعوا ايديهما و ارجلهما و علقوهما على البركة في حبرون و اما راس ايشبوشث فاخذوه و دفنوه في قبر ابنير في حبرون

ألا كان يكفي القتل فقط ؟ لماذا التمثيل بالجثث ؟
إنه عصر الإجرام بأسم يسوع .

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: