مشاجرات وضرب واعتداء وبلطجة

بلطجة

معركة بالأيدي بين يسوع وبطرس

قال يسوع : {29 فقال لهم و انتم من تقولون اني انا فاجاب بطرس و قال له انت المسيح 30 فانتهرهم ..(مرقس8)}

فلم يقبل بطرس هذه الكلام فاخذه بطرس اليه و ابتدا ينتهره (مرقس 8:32)

فعندما وجد يسوع نفسه بين أيدي بطرس وكاد أن يبطش به فألتفت يسوع لتلاميذه لطلب النجدة وقال : {اذهب عني يا شيطان .. (8: 33)}

فهل ما حدث بين يسوع وبطرس أخلاق ناس محترمة تدعو للمحبة ؟ خلافات وتشابك بالأيدي بين يسوع وبطرس يكشف حجم الفساد والأخلاق الهابطة التي كان يتحلى به يسوع وأتباعه الذين كانوا يحملون السيوف بدعوة نشر المحبة بالسيف …. هذا على حسب ما جاء بالأناجيل .

وهذا الخلاف والمشادة اليدوية واللفظية هي الأولى والأخيرة بل نجد ايضا الأناجيل تُشير لنا أن تلاميذ يسوع اختلفوا بين بعضهم البعض فتشاجروا واصبحت معركة بالأيدي وكلاً منهم يفضح الأخرى .

تلاميذ يسوع ضربوا بعض

لوقا22: 24
و كانت بينهم ايضا مشاجرة من منهم يظن انه يكون اكبر

قال مار إسحق السرياني

لقد فتح التلاميذ طريقًا للضعف البشري، فكانوا يتنازعون فيما بينهم عمن يكون الأعظم والأكبر من الباقين ، هذا التعالي الفاقد للشعور والباطل، هذا الذي ينبع عن حب المجد الباطل أصل الكبرياء. فإن رغبة السيطرة على الآخرين، والنزاع لبلوغ هذا الأمر، يجعل الإنسان بالحق ملومًا، مع أنه لا يخلو تمامًا مما يستحق المديح.

.

قال القديس كيرلس الكبير

طلب العظمة الزمنية يسبب انشقاقًا بين الإخوة، أيا كان مركزهم، حتى وإن كانوا تلاميذ المسيح، وكأن هذا الاتجاه هو المحطم للجماعة المقدسة . … . إن كان التلاميذ قد تنازعوا، فهذا ليس عذرًا لك، وإنما هو تحذير. لنحذر لئلا يكون نزاعنا على المراكز الأولى هو هلاكنا.

هذه هي تعاليم يسوع وتلاميذه

.

أسقف بورسعيد يعتدي على أقباط بسلاح أبيض .

.

إقرأ ، رجال الكهنوت يسرقون أراضي الشعب بالإكراه والبلطجة .

d8b1d987d8a8d8a7d986-d8a7d984d983d986d98ad8b3d8a9-d8b3d8b1d982d8a9-d988d8a8d984d8b7d8acd8a9

d8aad8b9d8a7d984d98ad985-d8a7d984d983d986d98ad8b3d8a9-d8b3d8b1d982d8a9-d988d8a8d984d8b7d8acd8a9

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: