يهوه يعاقب قبل طرح التشريع

يهوه يعاقب قبل طرح التشريع

يهوه (يسوع) قتل ناداب وابيهو حرقاً لأنهم اعدوا بخور للرب {اللاويين 10(1-5)}.

اللاويين 10
1 و اخذ ابنا هرون ناداب و ابيهو كل منهما مجمرته و جعلا فيهما نارا و وضعا عليها بخورا و قربا امام الرب نارا غريبة لم يامرهما بها 2 فخرجت نار من عند الرب و اكلتهما فماتا امام الرب 3 فقال موسى لهرون هذا ما تكلم به الرب قائلا في القريبين مني اتقدس و امام جميع الشعب اتمجد فصمت هرون 4 فدعا موسى ميشائيل و الصافان ابني عزيئيل عم هرون و قال لهما تقدما ارفعا اخويكما من قدام القدس الى خارج المحلة 5 فتقدما و رفعاهما في قميصيهما الى خارج المحلة كما قال موسى

هذه الواقعة غريبة جداً .. حيث أن الرب (يهوه الكنيـسة) حرق ابنا هرون “ناداب” و “ابيهو” بسبب تقربهما للرب بالبخور .. وقد برر القمص أنطونيوس فكري ذلك بالأعتقاد والأفتراض بأنهما كانا في حالة سُكر حيث أن الفقرة (9) التى أعقبت الحادثة أن الله نبه على عدم شرب الخمر والمسكر قبل دخول خيمة الإجتماع.

الغريب في الأمر أن القمص أساء لله بطريقة غير مباشرة حيث أنه أشار أن الله أوقع عقاب القتل والحرق على أولاد هارون قبل أن يُشرع التشريعات .. حيث أن أبنا هارون ما كانا يعرفان عدم شرب المسكر قبل دخول خيمة الإجتماع ، فكيف يُعاقبهما على شيء يجهلونه.

فهل من العدل أن أعاقب فرد على عمل فعله دون أن يعرف كون هذا الفعل مباح أم ممنوع !؟

%d مدونون معجبون بهذه: